مطاع صفدي ماذا في اليوم التالي على رئاسة الأسد الثالثة؟

مثلما لم يكن أحد متنبئاً بالحدث الثوري السوري في بدايته، كذلك لا يمكن لأحد أن يحدد نهاية له، حتى من يعتقد أنه موشك على الإمساك بالكثير من مقدراته السياسية أو الفعلية، فإنه في واقع الأمور
للمزيد....

فايز سارة الحكومة السورية المؤقتة في الميزان

يجتمع اليوم الائتلاف الوطني للبحث في أمور أبرزها الحكومة السورية المؤقتة، وقد مضى على تأليفها نحو عام، صار من المطلوب تقييم أدائها، وتطوير تجربتها في ضوء ما قدمته، وما أحاط بها من تأثيرات داخلية وخارجية،
للمزيد....

د.عبد الوهاب الافندي انتصار الأسد.. ونتنياهو والسيسي

(1) لا بد أن نهنئ السيد الرئيس المنتخب بشار الأسد بنصره المبين على الشعب السوري. فالرجل حقق ما يريد، وخرج علينا أمس الأول يختال كما الطاؤوس (أم يا ترى نقول البوم) فوق خرائب دمشق، ويضحك
للمزيد....

صبحي حديدي أيهما أكثر أذى لإسرائيل: «سكود» الأسد أم «قسام» غزّة؟

السؤال، في عنوان هذه المقالة، طرحه ألوف بِنْ، رئيس تحرير صحيفة «هآرتز» الإسرائيلية، والصحافي الخبير الذي عاصر ستة رؤساء وزارة إسرائيليين: من إسحق رابين، وحتى بنيامين نتنياهو في ولايته الثانية. المقارنة افتراضية، بالطبع، بين صاروخ
للمزيد....

طارق الحميد بشار الأسد.. والقسم الكاذب

طارق الحميد في مسرحية جديدة خرج بشار الاسد، ومن وسط قصره، مؤديا القسم الرئاسي، وهو قسم كاذب، حيث تهجم، وكال التهم، لدول الخليج العربي، وزور في التاريخ. اقسم الاسد بالله كاذبا بالقول «ان احترم دستور البلاد
للمزيد....

جاسر الجاسر مخاتلة («بندريات» بشار الأسد)

كانت كلمة الرئيس السوري «المنتخب» بشار الأسد أمس غاية في الظرف، وتجسيداً حقيقياً للديموقراطية، وفتحت للسوريين آفاق مستقبل مشرق يبشر بالتعمير ونمو الاقتصاد والسياحة، لأن تنبؤاته السابقة تحققت، فبقي السوريون متماسكين، وأعلنوا وفاة الربيع العربي
للمزيد....

عبدالرحمن الخطيب إفرازات الثورة السورية الإيجابية والسلبية

بات من الممكن الجزم بأن الثورة السورية هي الثورة الحقيقية في الربيع العربي، لما تمايزت به عن بقية الثورات العربية في العديد من الأشياء، منها طول الأمد، وعدد الشهداء والمعتقلين والمهجرين... إلخ. هي ثورة بكل
للمزيد....

عبد الوهاب بدرخان سياق واحد للأسد ونتانياهو وسليماني والمالكي و «داعش»

كان الصوت العربي الأكثر ضعفاً وخفوتاً، على المستويين الرسمي والشعبي، ضد العدوان الاسرائيلي الثالث على غزّة. وكان هناك انتظار تلقائي مؤلم، لكن من دون استهجان، لسقوط عدد كبير من القتلى والجرحى، فهذه مواجهة مع عدو
للمزيد....


هل يصب الإعلان عن قيام الدولة الإسلامية بقيادة البغدادي، في مصلحة ثورة الشعب السوري أم نظام بشار الأسد؟